رئيس البنك الزراعي يعلن عن مبادرة لتسوية ديون العملاء المتعثرين

موقع مصرنا الإخباري:

قال علاء فاروق رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، إنه سيتم تطبيق الإعفاء النهائي لكامل المديونية بالنسبة للعملاء الذين يبلغ أصل مديونياتهم 25 ألف جنيه أو أقل، وإسقاط كافة العوائد المتراكمة بعد التعثر.

وأشار فاروق، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسي مقدم برنامج “علي مسئوليتي” والمذاع عبر على شاشة “صدى البلد”، إلى أنه تتم إعادة الهيكلة للبنك الزراعى المصرى لزيادة الودائع وتطبيق مفهوم الشمول المالى مع زيادة عدد العملاء إلى 10 ملايين عميل، وحل مشاكل المتعثرين بأنظمة سداد بحسب قدرة كل عميل

وأضاف رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، أن مبادرة البنك تتيح تسوية كاملة لمحفظة القروض المتعثرة التي تبلغ نحو 6.3 مليار جنيه.

وأعلن البنك الزراعي المصري برئاسة علاء فاروق، مبادرة لتسوية ديون العملاء المتعثرين بالبنك، تتيح تسوية كاملة لمحفظة القروض المتعثرة بالبنك التي تبلغ نحو 6.3 مليار جنيه، تتضمن إجمالي أصل مديونيات يبلغ نحو 3.9 مليار جنيه وإجمالي عوائد متراكمة يبلغ نحو 2.4 مليار جنيه، مستحقة على نحو 328 ألف عميل.

يأتي ذلك في إطار دعم القطاع الزراعي في مصر ومئات الآلاف من صغار المزارعين، بهدف تمكين العملاء المتعثرين بالقطاع من التعامل مجدداً مع القطاع المصرفي، وإعادتهم للعمل والإنتاج بما يُسهم في توفير فرص أكبر للكسب وخلق فرص للعمل.

ويتم بموجب هذه المبادرة، التي أطلقها البنك المملوك للبنك المركزي المصري، الإعدام النهائي لكامل المديونية بالنسبة للعملاء الذين يبلغ أصل مديونياتهم 25 ألف جنيه أو أقل، وإسقاط كافة العوائد المتراكمة بعد التعثر، بالإضافة إلى الحذف من القوائم السلبية للبنك المركزي والشركة المصرية للاستعلام الائتماني I-Score، والتنازل عن جميع القضايا المتداولة بين البنك والعميل أو الأحكام (إن وجدت). ويبلغ إجمالي المستفيدين الذين تتضمنهم هذه الشريحة من العملاء نحو 307 آلاف عميل ومعظمهم من صغار المزارعين.

المصدر القاهرة 24

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى