حقيقة إنتقال نجم الدراويش باهر المحمدي للقلعة الحمراء….

موقع مصرنا الإخباري:

قال علاء وحيد المتحدث الرسمى لنادى الاسماعيلى أن باهر المحمدى لاعب الفريق يعانى من إصابة مركبة، ومعقدة وهى إصابة غضروف الركبة التى عانى منها مرتين على التوالى، وتسببت فى غيابه عن الفريق ما يقرب من عام كامل.

وأكد المتحدث الرسمى للدراويش، أن اللاعب لم ينتقل للأهلى، وكل ما يثار حول انتقاله للقلعة الحمراء لا أساس له من الصحة، لأن الأهلى عندما يريد التفاوض مع لاعبى الفريق يتم من خلال الطرق الرسمية، قائلا، “كلام أن باهر رايح الأهلى لم يحدث، ولما الأهلى يحب يتفاوض مع لاعب بيتفاوض من الباب، وباقى لباهر 3 مواسم ونصف مع الإسماعيلى”.

وأشار وحيد إلى أن عبد الرحمن مجدى لاعب الفريق، سيحتفل بزفافه اليوم فى نطاق ضيق لمنع التزاحم والكثافة العددية.

أصيب باهر المحمدى للمرة الأولى فى مارس 2020 حينما تعرض للإصابة بتمزق فى أربطة الركبة خلال مباراة الجونة وخضع لجراحة عاجلة تحت إشراف طبيبه الألمانى.

وفى 20 ستبمبر الماضى أعلن أكرم عبد العزيز رئيس الجهاز الطبى فى نادى الإسماعيلى تأكد إصابة باهر المحمدى مدافع الدراويش بقطع فى الغضروف الخارجى للركبة للمرة الثانية على التوالي، ليتأكد غيابه عن الدراويش لمدة تتراوح من ثلاثة لـ خمسة أشهر.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى