الحكومة تبحث دعم إمدادات الأكسجين..بعد فاجعة مستشفى الحسينية

موقع مصرنا الإخباري:

عقد رئيس الوزراء المصري “مصطفى مدبولي” اجتماعا مع ممثلي الشركات المنتجة والموردة للأكسجين الطبي “بهدف تتسيق الجهود لتأمين احتياجات المُستشفيات من الأكسجين الطبي”.

ويأتي الاجتماع بعد أيام من الجدل المثار بعد وفاة عدد من المصابين بفيروس كورونا داخل مستشفيات بسبب انقطاع وضعف الأكسجين الواصل إليهم في أقسام العناية المركزة.

وشدد “مدبولي” على أن الحكومة تتابع على مدار الساعة هذا الملف مع وزيرة الصحة والسكان، التي سبق وأن عقدت بالتعاون مع وزيرة التجارة والصناعة، اجتماعات مع الشركات الموردة والمنتجة للأكسجين.

وأشار إلى أن “الظرف الاستثنائي المتعلق بأزمة فيروس كورونا، يفرض علينا مسؤولية مُضاعفة الإنتاج من الأكسجين الطبي، لتلبية الاحتياجات التي كانت تكفي في الظروف العادية، ولكن أصبحت تستنزف بصورة أسرع في الوقت الراهن”.

وفي وقت سابق، الإثنين، أعلنت وزيرة الصحة المصرية “هالة زايد” عن قرارات بتشكيل لجان لمتابعة أرصدة الأكسجين الموجودة بالمستشفيات، بعد ساعات من فاجعة وفاة جماعية لمرضى داخل أقسام العناية المركزة بمستشفيات الحسينية بمحافظة الشرقية، وزفتى بمحافظة الغربية (دلتا النيل)، وما أثارته من غضب شعبي عبر مواقع التواصل.

ورغم أن الحكومة نفت أن تكون الوفيات حدثت بسبب نقص الأكسجين عن المرضى أو انقطاعه، فإن مراقبين يرون أن قرار الوزيرة الأخير يعد اعترافا ضمنيا من الحكومة بوجود أزمة في مخزون الأكسجين السائل بالمستشفيات.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى