إلى أين وصل مشروع خط أنابيب شيفرون لشحن الغاز الصهيوني إلى مصر؟

موقع مصرنا الإخباري:

بهدف تطوير حقول الغاز الطبيعي في الكيان الصهيوني تخطط شركة شيفرون مع شركات الطاقة الأخرى لاستثمار ما يقرب من 235 مليون دولار في خطوط الأنابيب لتصدير الوقود الصهيوني إلى مصر.

إن حقلي Leviathan و Tamar الواقعين في البحر الأبيض المتوسط ​​قبالة سواحل الكيان الصهيوني مملوكان بشكل مشترك لشركة Chevron و Delek Drilling LP مع أن شركة Chevron هي المشغل في كلا الحقلين. تم توقيع اتفاقية من قبل الشركاء تقوم بموجبه شركة خطوط الغاز الطبيعي الصهيونية المحدودة (INGL) ببناء خط أنابيب جديد تحت سطح البحر وتوسيع بعض خطوط الأنابيب السائدة.

وسيمد خط الأنابيب الجديد بين مدينتي أشدود وعسقلان الساحليتين الصهيونيتين بالقرب من حدود قطاع غزة وسيكلف 738 مليون شيكل. في غضون ذلك سيكلف توسیع خطوط الأنابيب الأخرى حوالي 27 مليون شيكل. علاوة على ذلك ستسمح شركة خطوط الغاز الطبيعي الصهيونية المحدودة (INGL) للشركاء بنقل 7 مليارات متر مكعب من الغاز سنويا إلى مصر. ستقوم شركات الغاز بتمويل 56٪ من خط الأنابيب الجديد بالإضافة إلى تقديم ضمانات على حصة شركة خطوط الغاز الطبيعي الصهيونية المحدودة (INGL) من التمويل لتغطية النسبة المتبقية البالغة 44٪.

أصبحت شيفرون أول شركة كبرى في مجال الطاقة تدخل السوق الصهيونية مع استكمال استحواذها على شركة نوبل إنرجي ومقرها تكساس في أكتوبر الماضي والتي لديها حصص في حقول الغاز البحرية الصهيونية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى