إتحاد الكرة: وليد منظور يتحمل مسؤولية إصابة لاعبي منتخب الشباب بكورونا

موقع مصرنا الإخباري:

طالب الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة المصري، لجنة التحقيقات المختصة بالتقصي عن أسباب القصور التي واجهة منتخب الشباب والتي أدت إلى اصابة لاعبيه بفيروس كورونا المقيت بتقدم ما توصلت إليه من تحقيقات حول هذه الحادثة، التي أدت إلى خروج المنتخب الشاب من منافسة بطولة شمال إفريقيا التي كانت مقامة بتونس الشقيقة الشهر الماضي.

وجاءت التحقيقات الأولية كالتالي:

في التقرير الذي قدمته اللجنة المختصة تم تحميل الدكتور وليد منظور طبيب منتخب الشباب مسؤولية كل أوجه القصور الطبي، سواء عدم الإلتزام بالتباعد أو الإجراءات الإحترازية وأرتداء الكمامات، وغيرها من الأمور والبروتوكولات الصحية الضرورة واللازمة للحفاظ على عناصر منتخبنا الوطني للشباب، خلال تواجد بعثة منتخب الفراعنة في تونس.

فيما تم تحميل الدكتور جمال محمد علي رئيس البعثة مسؤولية اوجه القصور الإداري، وكذلك المدير الفني مسؤولية عدم السيطرة على لاعبي الفريق لعدم مراعاته صغر سن اللاعبين للمنتخب الشاب.

كما تضمن التقرير تحميل الدكتور جمال محمد على رئيس البعثة مسئولية القصور الإدارى، والمدير الفنى ربيع ياسين مسؤولية عدم السيطرة على الفريق مع صغر سن اللاعبين فى منتخب الشباب.

وقد قام الكابتن ربيع ياسين المدير الفني للمنتخب الشاب بتقديم تقرير مفصل عن الجوانب الخاصة به كمدير فني لمنتخب الفراعنة للشباب إلى لجنة تقصي الحقائق والإنضباط مبيناً فيه كل ما طلبته اللجنة من حقائق عن دوره كمدير فني ورغم انه قد قام بتقديم استقالته الرسمية منذ 23-12-2020 ولكن لم يصدر أي قرار من هذه اللجنة او حتى من إتحاد الكرة حتى يتسنى له إتخاذ موقفه المناسب.

وفيما يخص وسائل الإعلام اعتبرها الكابتن ربيع ياسين بأنها تصطاد في الماء العكر وأن أخلاقه واضحة وظاهرة للجميع ولا يليق به الرد على هذا الكذب البواح والفاضح.

 

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى