أم أمريكية لقبت بالأخطبوط لهذا السبب

موقع مصرنا الإخباري:

مازالت الأم الأمريكية نادية سليمان، والتى حازت لقب الأم الأخطبوط تلفت أنظار وسائل الإعلام، بعد أن برزت عام 2009، فور إنجابها 8 توائم 6 أولاد وبنتين، بعد عملية تلقيح صناعى، وذلك بعد احتفالها منذ أيام بعيد الميلاد الـ12 لتوائمها الثمانية، من دون أن تكشف كالعادة عن اسم والدهم، وفقا لما كشفه موقع “ديلى ستار”.

التوائم الثمانية لم يكونوا أول أطفال نادية، إذ أنها أنجبت قبلهم 6 أطفال آخرين من بينهم توأمان، ليبلغ عدد أبنائها 14 طفلاً.

ونشرت الأم الإخطبوط صورة لأطفالها الثمانية على موقع إنستجرام وكتبت: “عيد ميلاد سعيد لأجمل وأفضل وأرق وأحن أطفال عرفتهم فى حياتى”، ويتابع حسابها عبر إنستجرام أكثر من 184 ألف شخص.

وأضافت: “ملأتم حياتى بالبركة والسعادة، أنا فخورة لأنى أمكم، أحبك يا نواه، مالياه، إيشياه، نارياه، جيريمياه، جوناه، جوسياه، وماكاى”.

نادية كانت قد أنجبت التوائم بالتلقيح لصناعى وعمرها 21 عاماً، مستثمرة تعويضاً بقيمة 120 ألف جنيهاً إسترلينياً تلقته مقابل إصابة عمل، وكانت قد حملت خمس مرات، وأنجبت توائمها الثمانية بعملية قيصرية بعد حمل استمر 31 أسبوعاً، بعد أن شارك فى توليدها طاقماً طبياً مؤلفاً من 46 طبيباً وممرضة.

وأصبح التوائم الثمانية أكبر التوائم الباقية على قيد الحياة فى الولايات المتحدة الأمريكية.

المصدر اليوم السابع

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى