مصر تسعى لتوسيع نشاطها الإقتصادي مع الدول الإفريقية

موقع مصرنا الإخباري:

في بيان أصدرته مؤخرا وزارة الصناعة و التجارة المصرية على لسان الوزيرة نيفين جامع أكدت فيه بأن مصر تسعى لتوسيع النشاط الإقتصادي مع دول القارة الإفريقية بهدف تحقيق التكامل الإقتصادي في القارة السمراء.

و أشارت جامع إلى أهمية تفعيل العمل القاري المشترك لتحقيق الاستفادة القصوى من إتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية وتلبية احتياجات القارة والاستغلال الأمثل لمواردها ومقوماتها الكبيرة وتحقيق التنمية والرخاء لشعوبها.

وجاء ذلك خلال مباحثات نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة على هامش فعاليات اجتماعات إطلاق نظام تسوية المدفوعات الخاص بمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية بالعاصمة الغانية أكرا.

وشملت الفاعليات حضور محمودو باويوميا، نائب رئيس دولة غانا، وامكيلي میني سكرتير عام اتفاق منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، وبنديكت أوراما رئيس البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد “أفريكسيم بنك”.

كما حضرت الوزيرة لقاءات مع كبار المسئولين بالحكومة الغانية شملت كلا من ارنست اديسون محافظ البنك المركزي الغاني، ويوفي جرانت رئيس مركز تنمية الاستثمار ومسئول ملف الاستثمار بمكتب الرئاسة.

وقالت جامع، إن نظام تسوية المدفوعات يتيح التبادل التجاري بين الدول الأفريقية بالعملات المحلية، وهو ما يسهم في توفير العملة الصعبة وتيسير حركة التجارة بين الدول أعضاء الإتفاقية.

وأشارت إلى أن النظام يعد إحدى الادوات التشغيلية الخمس الخاصة باتفاقية التجارة الحرة القارية الافريقية التي اطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال ترأس مصر للاتحاد الافريقي عام 2019، وذلك خلال فعاليات القمة الاستثنائية الثانية عشر للاتحاد الأفريقي والتي عقدت بمدينة نيامي عاصمة دولة النيجر.

وأوضحت الوزيرة أن نظام تسوية المدفوعات الخاص بمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية يستهدف تيسير العلاقات المصرفية القارية، بغرض تسهيل حركة التجارة البينية والأنشطة الاقتصادية بين الدول الأفريقية في إطار المنطقة، بما يضمن التدفق الفعال للمدفوعات بشكل آمن عبر الحدود الأفريقية، وتقليل المخاطر إلى الحد الأدنى.

ولفتت إلى أنه سيتم بدء المعاملات التجارية بموجب نظام ال(PAPSS) بين البنوك المركزية في المنطقة النقدية لغرب إفريقيا (WAMS)، وذلك تمهيداً للإطلاق التجاري للنظام وفقاً لمقررات القمة.

ووفقا للبيان، مشروع نظام تسوية المدفوعات الخاص بمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية تم تنفيذه بالتعاون مع بنك التصدير والاستيراد الأفريقي AFREXIM BANK ووزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية بالدول الافريقية، بهدف تطوير الإطار التنظيمي للمدفوعات عبر الحدود وتوفير خدمة الدفع والتسوية التي يمكن للبنوك التجارية ومقدمي خدمات الدفع والشركات المالية في جميع أنحاء المنطقة التعامل بها.

المصدر: مصراوي

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

*

code

آخر العناوين

عناوين أخرى